التخطي إلى المحتوى
أمريكا تحاصر كوريا الشمالية بسفن نووية.. وساعات تفصل عن حرب جديدة

قامت الولايات المتحدة الأمريكية، بإرسال مجموعة ثانية من السفن الحربية على رأسها حاملة الطائرات النووية “رونالد ريجين”، وذلك لمنطقة بحر الصين الجنوبي تمهيدًا لضرب مناطق عسكرية في كوريا الشمالية.

وقالت صحيفة “نيكاي” اليابانية، أن أمريكا أظهرت رغبة كبيرة في ضرب كوريا بالساعات القادمة، وذلك بعد نشر عدد كبير من القوات التي تسمح لها بتوجيه ضربة ساحقة للمنشآت العسكرية الكورية.

طوارئ في كوريا:

وأضافت أن الخطوة الأمريكية، أجبرت كوريا الشمالية على تشغيل أنظمة الاتصالات الطارئة ما أدى إلى كشف عدد كبير من المواقع العسكرية المهمة.

وتوقعت الصحيفة انضمام قاذفات استراتيجية أمريكية مزودة بقنابل مخصصة لتدمير منشآت تحت سطح الأرض ستنضم إلى هذه الضربة، فيما جرت الاستعدادات اللازمة لتدمير المدافع الكورية الشمالية المتمركزة بالقرب من سيول.